افتتحت مختبرات ميديكير فرعها الجديد الثالث في مدينة طولكرم؛ في الطابق الأرضي من عمارة عامر ياسين المقامة في شارع العودة مقابل بنك فلسطين قرب مجمع المحاكم.  ليصبح عدد أفرع مختبرات ميديكير في مختلف محافظات الوطن قد بلغ 29 فرعًا.

وقد افتتح عطوفة محافظ محافظة طولكرم السيد عصام ابو بكر فرع ميديكير. وشارك في الافتتاح السيد ابراهيم ابو حسيب رئيس غرفة تجارة وصناعة مدينة طولكرم والمهندس رياض عوض رئيس بلدية طولكرم والدكتور هيثم شديد مدير مستشفى ثابت ثابت، بالإضافة لعدد كبير من رجال الاعمال و مدراء الشركات و الشخصيات الاعتبارية  في المحافظة.



وقد أثنى عطوفة المحافظ عصام ابو بكر على جهود العاملين في شبكة مختبرات ميديكير الهادفة الى تحسين جودة حياة المواطن الفلسطيني وزيادة فرص العمل للكفاءات المحلية مع افتتاح كل فرع جديد لشبكة مختبرات ميديكير. كما و اكد ابو بكر  الى اهمية تكامل القطاعات في المجتمع الفلسطيني خدمة للمواطن فيها.

الدكتور بشار الكرمي؛ مدير عام مختبرات ميديكير، في كلمة نقتبس منها ما يلي: "يشرفنا أن نكون اليوم  مرة اخرى بين أهلنا في مدينة طولكرم-العزيزة على قلوبنا- بمناسبة افتتاح مختبرنا التاسع والعشرين في الوطن. نتمنى من الله أن يمنّ على أهلنا في المنطقة بدوام الصحة والعافية. تتميز مختبرات ميديكير بتوفيرها أكثر من 1400 فحص وإجراء مخبري، وتعد شبكة المختبرات الأولى في فلسطين التي يبلغ مجموع فروعها 29 فرعًا في مختلف محافظات الوطن؛ من ضمنها الفرع الحالي والذي يعد أحدث فروعنا. نأمل من الله أن نتمكن من مواصلة نقل تجربتنا المخبرية الممتدة على مدار 26 عامًا بسواعد فريق عملنا، والذي يضم أكثر من 140 فني من الأطباء وحملة شهادات الدكتوراه والماجستير والبكالوريوس في مختلف علوم الطب المخبري. كما يسعدنا في ميديكير التعاون مع كافة مقدمي الخدمات في مختلف محافظات الوطن لتحسين جودة حياة المواطن الفلسطيني والحفاظ على صحته".

وأكد الكرمي أن اختبارات ضبط الجودة والمراجعات الدورية للأداء، والتي تتم من خلال دائرة الجودة والتطوير المسؤولة عن ضبط الجودة ومراقبة العمل في ميديكير، تشكل اللبنة الأساسية في مسيرة التطوير الدؤوب والمستمر لأداء مختلف أفرع ميديكير. كما أشار الكرمي لحصول مجموعة من أفرع مختبرات ميديكير  على شهادة الاعتماد الدولي ISO 15189، وهي: مختبر ميديكير رام الله، ومختبر ميديكير رفيديا، ومختبرات ميديكير الخليل ومختبرات ميديكير طولكرم

 

ونوه الكرمي إلى أن قائمة خدمات ميديكير ازدادت على مدار الأعوام منذ تأسيس المختبرات عام 1996 حتى يومنا الحالي، فبينما كانت الفحوصات المتاحة آنذاك 450 فحصًا، بإمكان المواطن الفلسطيني اليوم الخضوع لأكثر من 1400 فحص وإجراء مخبري في مختلف المجالات. كما حرصت مختبرات ميديكير على مواكبة كافة التطورات التقنية التي شهدها العالم على مر السنوات، فعلى سبيل المثال لا الحصر؛ يمكن للمراجعين الاستفادة اليوم من خدمة واتس اب ميديكير، كما يمكنهم الحصول على العديد من خدمات ميديكير من خلال تطبيق مختبرات ميديكير المتاح للهواتف الذكية، والذي يمكن من خلاله للطبيب وللمريض -على حد سواء- الاطلاع على النتائج المخبرية حال صدورها عبر الهاتف المحمول.



وتبعًا للكرمي، يأتي افتتاح الفرع الجديد لمختبرات ميديكير في مدينة طولكرم كجزء من خطة مختبرات ميديكير لتوسيع خدماتها، لتغطي كافة محافظات الوطن؛ بحيث يشكل الفرع الجديد نقلة نوعية للخدمات المخبرية الفلسطينية والرفاهية الطبية حيث أن الفرع يتميز بسهولة الوصول ومناسب لذوي الاحتياجات الخاصة كذلك فإن حداثة المكان وعصريته تنعكسان بما يضمن الراحة النفسية والاهتمام بمتلقي الخدمة والمراجعين. وسعيًا من ميديكير لتقليل العناء على المواطن الفلسطيني وتمكينه من الحصول على خدمات مخبرية متميزة دون الحاجة للانتقال من محافظة لأخرى.

وفي الختام، صرح الدكتور الكرمي أن طواقم ميديكير حاليًّا تعكف على تطوير وتجهيز العديد من الفروع الجديدة في كل من سلفيت واريحا والخليل ونابلس .
تم يوم الثلاثاء، المصادف للسابع من شهر حزيران، افتتاح مكاتب الإدارة العامة والفرع السادس من مختبرات ميديكير في محافظة رام الله والبيرة؛ وذلك في الطابق الأرضي من عمارة CGC المقامة في شارع القدس من محافظة البيرة.

 

وقد تشرفت طواقمنا بقيام الدكتورة ليلى غنام؛ محافظ رام الله والبيرة، بافتتاح الفرع والمكاتب الإدارية الجديدة لميديكير. كما شهد حفل الافتتاح حضور دكتور معتصم محيسن؛ مدير صحة رام الله والبيرة، والسيد عبد الغني العطاري؛ رئيس غرفة تجارة وصناعة محافظة رام الله والبيرة، والدكتور شوقي صبحي؛ نقيب الأطباء، والسيد عبد الحكيم اتيم القائم بأعمال رئيس بلدية البيرة، بالإضافة لعدد من الشخصيات الاعتبارية الأخرى.

 

تخلل الحفل فعاليات عديدة وكلمات مختلفة، من ضمنها كلمة للدكتور بشار الكرمي؛ مدير عام مختبرات ميديكير، تناول خلالها مسيرة شبكة مختبرات ميديكير الطويلة والتي لم تخلُ من عقبات كانت طواقم ميديكير دومًا على أهبة الاستعداد لتجاوزها، كما أكد خلالها على استمرار ميديكير في مواصلة جهودها الحثيثة لتقديم خدمات مخبرية عالية الجودة يتم تحديثها بوتيرة دورية تبعًا لآخر التطورات في مجال الطب المخبري حول العالم. هذا ونوه الدكتور الكرمي إلى أن هذا الفرع هو أول فرع من فروع مختبرات ميديكير يتم تزويده بمرافق تلائم ذوي الاحتياجات الخاصة، كما نوه إلى أن هذا الفرع يضم قسم صمم خصيصًا للأطفال.

 

وقد أثنت الدكتورة غنام على جهود شبكة مختبرات ميديكير الحثيثة لتحسين جودة حياة المواطن الفلسطيني وزيادة فرص العمل للكفاءات الفلسطينية مع افتتاح كل فرع جديد لشبكة مختبرات ميديكير.

 

يضم الفرع الجديد كافة الخدمات المخبرية المعتادة والتي عهدنا في مختبرات ميديكير على تقديمها للمواطن الفلسطيني بأعلى معايير الجودة. كما تم إنشاء وتصميم المكاتب الإدارية لميديكير بالتماشي مع أعلى معايير الجودة المعمارية والتصاميم الهندسية، والتي تجمع بين التصميم العملي القادر على تلبية احتياجات طواقمنا وبين اللمسات العصرية الأنيقة التي تعكس جودة خدماتنا وحرصنا الدائم على الاعتناء بأدق التفاصيل على الدوام؛ لطواقمنا ولمراجعينا على حد سواء.

 

تأتي هذه الخطوة سعيًا من طواقم مختبرات ميديكير للمضي قدمًا في مسيرة بدأتها منذ أكثر من 26 عامًا؛ موفيًة بعهد قطعته منذ سنوات لرفع جودة الخدمات الصحية والمخبرية المقدمة للمواطن الفلسطيني في مختلف أنحاء الوطن، فضلًا عن إتاحة فرص عمل جديدة للكفاءات الشابة الفلسطينية، للنهوض باقتصاد وطننا الحبيب وتعزيز صمود شعبنا على كل شبر في أرضه.

 

مع افتتاح الفرع والمكاتب الإدارية الجديدة، أصبح لميديكير 28 فرعًا في مختلف محافظات الضفة الغربية، وهذا التوسع ما هو إلا خطوة أخرى تسعى من خلالها طواقمنا لاختصار المسافات على المواطن الفلسطيني وتسهيل حصوله على الخدمات المخبرية دون عناء.

 

وفي الختام، صرح الدكتور كرمي أن طواقم ميديكير حاليًّا تعكف على تطوير وتجهيز الفرع التاسع والعشرين من مختبرات ميديكير في محافظة طولكرم، والذي سوف يتم افتتاحه قريبًا ليصبح ثالث فرع لمختبرات ميديكير في المحافظة.
عقدت مؤخرًا اتفاقية تعاون مشتركة بين مختبرات ميديكير والشركة الفلسطينية للإقراض والتنمية (فاتن). تم توقيع الاتفاقية من قبل المدير العام لمختبرات ميديكير؛ الدكتور بشار الكرمي، والرئيس التنفيذي لمؤسسة فاتن؛ الأستاذ أنور الجيوسي. تبعًا للاتفاقية الجديدة، سوف يتم إدراج خدمات ميديكير المخبرية المميزة في قائمة الخدمات الصحية المتاحة ضمن خطة التأمين الخاصة بموظفي مؤسسة فاتن وعائلاتهم.

 

تعد مؤسسة فاتن أول مؤسسة فلسطينية تقدم الخدمات المخبرية الرقمية المتطورة لموظفيها؛ وذلك بطريقة ميسرة وسهلة وكفيلة بضمان وصول هذه الخدمات لكافة موظفيها في مختلف محافظات الوطن وبأعلى جودة ممكنة.

 

من جهته، أعرب الدكتور الكرمي عن تقديره لمؤسسة فاتن وما تبذله من جهود لتحسين حياة المواطن الفلسطيني، سواء كموظف في داخل نطاق المؤسسة، أم كمنتفع خارجي. كما نوه الدكتور الكرمي إلى أن مختبرات ميديكير لن توفر جهدًا للنهوض بقطاع الخدمات الصحية المتاحة للمواطن الفلسطيني، ولهذا السبب تحديدًا تم افتتاح فروع جديدة لمختبرات ميديكير في مختلف محافظات الوطن خلال الأعوام القليلة الماضية، كما أكد على أن كافة الخدمات المخبرية والفحوصات الطبية المقدمة في مختلف فروع مختبرات ميديكير تخضع لأعلى معايير ضبط الجودة، لضمان الحصول على نتائج دقيقة تسهل التوصل للتشخيص السليم لحالات المرضى على الدوام.

على صعيد آخر، تمثل الاتفاقية الجديدة خطوة إيجابية جديدة ضمن جهود مؤسسة فاتن الحثيثة لتوفير خدمات صحية أفضل لموظفيها، حيث تأتي هذه المبادرة لتتماشى مع توجه المؤسسة الاستراتيجي الساعي لرفع جودة خدمات التأمين المقدمة لكافة العاملين فيها.

وقد أعرب الأستاذ الجيوسي عن سعادته بالتعاون الجديد بين مؤسسة فاتن و مختبرات ميديكير، لا سيما وأن مختبرات ميديكير قد أثبتت مرًة تلو أخرى تميزها في مجال الخدمات المخبرية في فلسطين. في المقابل نوه الأستاذ الجيوسي لأهمية الخدمات المقدمة من قبل مؤسسة فاتن للمواطن الفلسطيني، وأعرب عن استعداد المؤسسة لتيسير الخدمات المتاحة من قبلها لموظفي مختبرات ميديكير ولمختلف موظفي المؤسسات والجمعيات الأهلية على حد سواء.
وقع أ.د.عماد أبو كشك رئيس جامعة القدس و د.بشار الكرمي مدير عام مختبرات ميديكير اتفاقية تعاون مشترك لتدريب طلبة تخصصي إدارة الأعمال وإدارة الأعمال الرقمية في برنامج الدراسات الثنائية، بحضور مساعد رئيس الجامعة للشؤون الطبية والصحية وعميد كلية المهن الصحية د.رانيا أبو سير عميد الدراسات الثنائية د.عصام اسحق.



من جهته، أكد أ.د.عماد أبو كشك أن هذا التعاون النوعي بين جامعة القدس ومختبرات ميديكير يساهم في تعزيز وتطوير قطاع الخدمات المخبرية النوعية للمجتمع الفلسطيني، وتدريب طلبة برنامج الدراسات الثنائية في مختبراتهم لتطوير مهاراتهم العملية تعزيزاً للجانب النظري الذي يتلقوه.

وشدد أ.د.أبو كشك على ضرورة التعاون بين المؤسسات الأكاديمية من جهة والمؤسسات الخدماتية التطبيقية من جهة اخرى لتطوير القطاع الصحي  وتنفيذ الابحاث الصحية والنهوض بالبحث العلمي الذي يعتبر ركيزة اساسية للتقدم الصحي.

وأشاد د.بشار الكرمي بالمستوى المتقدم لجامعة القدس في المجال الأكاديمي ومساهمتها الفاعلة للنهوض بالقطاع التعليمي الفلسطيني، قائلا: " إن الجامعة اليوم أصبحت تضاهي وتنافس الجامعات العالمية، وتتميز بتخصصاتها الجديدة التي طرحتها خلال الأعوام الماضية.

وأكد أن هذا التعاون سيعزز من العلاقة الاستراتيجية بين الجامعة ومختبرات ميديكير باستقطاب طلاب جدد مميزين ضمن تخصصات مختلفة للتدريب في المجالات الفنية والإدارية والتي تسعى الجامعة لطرحها بتميز ضمن برنامج الدراسات الثنائية .

                                                    

وكان من الحضور مساعد عميد الدراسات الثنائية الأستاذ عبد الكريم بدر، ورئيس دائرة إدارة الأعمال الرقمية د.حسن نسيبة، والأستاذ عبد الرحمن أبو بكر مدير العلاقات العامة والتسويق في ميديكير والطالبين المتدربين في ميديكير محمد بصة وأميمة صلاح الدين.

ويذكر للجامعة علاقات واسعة مع مؤسسات المجتمع المحلي والدولي تعززت من خلال اتفاقيات التعاون المشتركة، ويشار إلى أن للجامعة علاقات تعاون مع مختبرات ميديكير في المجال الطبي حيث يتدرب طلبة كلية المهن الصحية فيها.

ويعتبر برنامج الدراسات الثنائية الأول من نوعه في فلسطين والشرق الأوسط ويعتمد على الجانب العملي لدعم الجانب النظري المبني على النموذج الألماني، حيث توقع إدارة البرنامج سنوياً العديد من الاتفاقيات مع عدة شركات محلية وعالمية تحقيقاً لأهدافها الأكاديمية والتطويرية.



 

 

 
شاركت أسرة مختبرات ميديكير الطبية في اليوم العلمي الرابع للجمعية الفلسطينية لأمراض الغدد الصم والسكري، والذي صادف يوم الحادي والثلاثين من كانون الأول لعام 2021. 

شهدت الفعالية إلقاء عدة عروض تقديمية من قبل العديد من الخبراء في القطاع الصحي في فلسطين؛ تم خلالها استعراض آخر ما توصلت إليه البحوث والدراسات بشأن علاجات أمراض الغدد الصم والسكري. كما شهدت الفعالية حضور حشد من الكوادر الطبية والممثلين عن القطاع الصحي الفلسطيني، والتي تسعى يوميًّا بجهود حثيثة لتوفير حياة أفضل للمصابين بأمراض الغدد الصم والسكري.

 
تحت رعاية وزيرة الصحة الدكتورة مي كيلة، ونقيب الأطباء الدكتور شوقي صبحة، وبمشاركة مختبرات ميديكير والعديد من المؤسسات الفلسطينية الداعمة؛ عقدت الجمعية الفلسطينية لأمراض المفاصل والروماتيزم والتأهيل مؤخرًا المؤتمر العلمي الثاني لها في فلسطين، والذي تسعى من خلاله الجمعية لنشر الوعي حول أمراض المفاصل والروماتيزم وكيفية التعامل معها طبيًّا بطريقة سليمة، بدءًا من مرحلة التشخيص وصولًا لمرحلة العلاج وتقديم الرعاية الطبية اللازمة للمرضى.

 

وقد أشادت الدكتورة الكيلة بالمؤتمر، ونوهت لأهميته في تبادل الخبرات بين الأطباء والمرضى على حد سواء، كما أثنت على الجهود المبذولة من قبل القائمين على المؤتمر والتي يسعون من خلالها لمواكبة كل ما هو جديد في علم طب أمراض المفاصل والروماتيزم، فهذه الجهود الحثيثة حتمًا سوف تكون كفيلة بتحسين جودة حياة المرضى في وطننا الحبيب خلال الأعوام القادمة.

 

كما شهد المؤتمر حضور عدد كبير من ممثلي الجمعية والعديد من الأطباء وأخصائيي أمراض المفاصل والروماتيزم في فلسطين. تخلل المؤتمر العديد من الفقرات والفعاليات الهامة، كان من ضمنها محاضرة قام الزميل إبراهيم الصالحي بإلقائها تحت عنوان "Immunofluorescence, a trip through the eyes of a laboratory specialist at Medicare labs"؛ تطرق خلالها للتشخيص بطريقة "Immunofluorescence"، والتي تعد المرجع العالمي الدقيق لتشخيص الأمراض المناعية المختلفة، كما نوه الصالحي في الختام إلى أن هذه الطريقة التشخيصية متاحة في مختلف فروع مختبرات ميديكير.

 

شهد المؤتمر كذلك إلقاء كلمة ترحيبية من قبل الدكتور أنس مهنا؛ رئيس الجمعية الفلسطينية لأمراض المفاصل والروماتيزم والتأهيل، تطرق خلالها لأهمية هذا المؤتمر والذي يعقد للمرة الثانية بعد 3 سنوات على عقده لأول مرة، وقد نوه الدكتور مهنا إلى أنه كان من المقرر إقامة المؤتمر في دورته الثانية العام الماضي، لكن وعلى ضوء جائحة كورونا تقرر تأجيل المؤتمر ليتم عقده خلال العام الحالي.

 

وفي ما يتعلق بعلاجات أمراض المفاصل والروماتيزم المتاحة حاليًّا، أعرب الدكتور مهنا عن تفاؤله بشأنها، إذ أثبتت هذه نجاعتها، كما أصبح العديد منها متاحاً بالفعل في فلسطين. ونظرًا لأن الفحوصات التشخيصية لهذه الأمراض باتت متاحة في مختبرات ميديكير، تأمل الجمعية أن تتمكن من توفير المزيد من خدمات الرعاية عالية الجودة للمصابين بأمراض المفاصل والروماتيزم، وذلك بالتعاون مع شركائها مثل مختبرات ميديكير، حيث من شأن هذه الخدمات أن تحسن جودة حياة هذه الفئة من المرضى، وهو ما لن توفر الجمعية جهدًا لتحقيقه خلال السنوات القادمة.

 
 

بمناسبة شهر المرأة العالمي والذي تحتفي به مختبرات ميديكر تحت شعار "إنتِ البداية، إنت أصل هالحكاية"، أصدرت مختبرات ميديكير بطاقة "إنتِ عندي بالدنيا"، وهي بطاقة هدايا مسبقة الدفع، يمكن من خلالها إهداء المرأة الفلسطينية باقة من الفحوصات الطبية مقدمة من مختبرات ميديكير. تأتي هذه المبادرة ضمن جهود ميديكير الحثيثة لدعم المرأة الفلسطينية على مختلف الأصعدة، بما في ذلك على الصعيد الصحي.

 

للحصول على هذه البطاقة، بإمكانك التوجه لأي من فروع ميديكير المنتشرة في مختلف محافظات الوطن، حيث يمكنك تحديد الفحوصات التي سوف تغطيها البطاقة ودفع ثمنها مسبقًا، لتصبح البطاقة سارية المفعول بعد ذلك بين يدي أي امرأة فلسطينية يتم إهداؤها لها. من شأن هذه البطاقة مسبقة الدفع أن تساعدك على الاطمئنان على النساء الغاليات في حياتك.

 

كل عام ونساء فلسطين والعالم بألف خير، كل عام وهي بخير… أختًا، زوجًة، أمًّا، ابنًة، صديقًة.



 
تحت شعار “شكرًا لكم أطباء فلسطين” شارك فريق مختبرات ميديكير اليوم في فعالية يوم الطبيب الفلسطيني، والذي يصادف الثاني من شباط من كل عام. تأتي هذه اللفتة من أسرة مختبرات ميديكير سعيًا منها لشكر أطباء فلسطين داخل حدود الوطن وخارجه على كافة الجهود الحثيثة التي يبذلونها يوميًّا للحفاظ على صحة المرضى، لا سيما في ظل جائحة كورونا الحالية.

كما شهدت الفعالية حضور العديد من الكوادر الطبية والعاملين في القطاع الصحي في فلسطين، والذين اجتمعوا في هذا اليوم ليعيدوا كذلك إحياء ذكرى العديد من القامات الطبية التي ارتقت لبارئها متأثرة بجائحة كورونا.

 
الخميس، 23 كانون الأول 2021؛

تم اليوم إبرام اتفاقية تعاون جديدة بين مختبرات ميديكير الطبية وبين بلدية رام الله، وذلك خلال فعالية حضرها ممثلون عن كلا الطرفين، وعقدت في مقر بلدية رام الله. وقد وقعت مذكرة التعاون من قبل كلًّ من المهندس موسى حديد؛ رئيس بلدية رام الله، والدكتور بشار الكرمي؛ المدير العام لمختبرات ميديكير الطبية.

تهدف مذكرة التعاون الجديدة لإتاحة الخدمات الطبية المخبرية لكافة أعضاء منتدى الخبرات، مما قد يساعد على رفع مستوى الخدمات الصحية المقدمة لهم.

وقد أعرب السيد حديد عن امتنانه تجاه ما تقدمه مختبرات ميديكير من فحوصات مخبرية متنوعة للمواطن الفلسطيني أيًّا كان موقع سكنه، لا سيما مع انتشار فروع مختبرات ميديكير في مختلف محافظات الوطن، حيث أكد السيد حديد أن رفع مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين، تحديدًا الخدمات الصحية، يعد إحدى أولويات بلدية رام الله، شاكرًا مختبرات ميديكير على هذه المبادرة البناء والمميزة.

من جهته؛ أعرب الدكتور الكرمي عن جاهزية مختبرات ميديكير لاستقبال كافة أعضاء منتدى الخبرات بدءًا من اليوم، كما أكد على أهمية الفحوصات التي تقدمها مختبرات ميديكير في التوصل لتشخيص دقيق وسليم لمختلف الأمراض، وعملية التشخيص هي بطبيعة الحال أولى خطوات العلاج لأي مرض، كما يلعب التشخيص الصحيح دورًا هامًّا في مساعدة المريض وطبيبه على اتخاذ القرار الأفضل لعلاج الحالة أيًّا كانت مرحلة المرض.

 

وفي الختام، صرح الدكتور الكرمي عن وجود مخططات عديدة في الأفق سوف تتمكن من خلالها مختبرات ميديكير من الوصول لمختلف أرجاء الوطن، لتغطية حاجات عدد أكبر من المواطنين الفلسطينيين، ولتوفير الوقت والجهد على المواطن الفلسطيني في مختلف محافظات الوطن في ما يتعلق بحصوله على خدمات صحية رفيعة المستوى.
الثلاثاء، 21 كانون الأول 2021؛

بالتعاون مع الخدمات الطبية العسكرية الفلسطينية؛ قامت مختبرات ميديكير اليوم بعقد محاضرة تحت عنوان “Non-invasive  prenatal testing – NIPT”. تأتي هذه المحاضرة بهدف تعزيز الوعي بشأن الفحوصات غير الجراحية المتاحة للحوامل في فلسطين، والتي من شأن إجرائها أن يسهل على الأم مهمة متابعة حالتها الصحية وحالة جنينها الصحية كذلك طيلة فترة الحمل.

 

تم تقديم محتويات المحاضرة القيمة من قبل الدكتور سالم البحيصي؛ المكلف من قبل الخدمات الطبية العسكرية. بدايًة، تخللت المحاضرة التعريف بهذا النوع من الفحوصات، ليتم بعد ذلك التطرق لأهمية فحوصات قبل الولادة غير الجراحية في التوصل لتشخيص دقيق لأية اضطرابات قد تنشأ خلال فترة الحمل.

 

ثم تم استكمال المحاضرة من قبل الدكتور زيدون صلاح، رئيس قسم الجينات في مختبرات ميديكير، حيث تطرق الدكتور صلاح بدوره للفحوصات الجينية المتاحة في مختبرات ميديكير، والتي يمكن لأي أم فلسطينية الاستعانة بها للاطمئنان على صحة جنينها.